أعلان الهيدر

الأحد، 25 مارس، 2012

الرئيسية شراكة إيطالية جزائرية لإنتاج الزجاج الموجه للتصدير بسوفاست

شراكة إيطالية جزائرية لإنتاج الزجاج الموجه للتصدير بسوفاست


كشفت مصادر عليمة بملفات الاستثمار أن رجل الأعمال اسعد ربراب، رئيس مجموعة سيفيتال، استفاد من أكبر مقالع الرمل على مستوى منطقة تنوكلة ببلدية الماء الأبيض بتبسة، بغرض توفير الإنتاج للوحدات الصناعية أو ورشات البناء الضخمة.


وكانت بلدية الماء الأبيض بتبسة قد شهدت، خلال سنوات التسعينيات، إنجاز العديد من الوحدات الصناعية التي تعثرت بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج وفوائد القروض ومنها وحدات أنابيب الغاز ومصنع سوفاست لإنتاج الزجاج الذي كان تابعا سابقا لمؤسسة'' أنيفا''، إضافة إلى وحدة إنتاج الإسمنت التي تغطي حاجيات العديد من الولايات. أما مصنع الزجاج فقد حولت أغلبية تجهيزاته إلى جيجل ووهران بعد أن تكبدت الدولة خسائر معتبرة بالعملة الصعبة، بسبب تذبـذب في الإنتـاج واقتصاره على الأواني الزجاجية البسيطة، ثم توقفه نهائيا عن العمل. 
وخلال الندوة الصحفية التي عقدها والي تبسة نهار أمس، وجهت ''الخبر'' أسئلة تتعلق بمصير وحدة سوفاست للزجاج، حيث أجاب السيد مبروك بليوز بأن هذه الوحدة ستعرف انطلاقة جديدة، بعد اقتناع شريك إيطالي بتوفر كل الظروف، حيث أثبتت تقارير الخبراء لمكاتب دراسات دولية متخصصة، أن منطقة الماء الأبيض تحتوي على مادة أولية للزجاج بمقالع الرمل خالية تماما من نسبة الملوحة، ما يجعلـها أقـل تكاليف من المقالع المتواجدة عبر الدول الأخرى. وستمكن هذه الشراكة من إنتاج أجود أنواع القارورات المخصصة للعطور من أرقى الماركات العالمية، لما يكتسيه تعليب هذه المواد من أهمية خاصة على مستوى الأسواق العالمية.
وفي رده على إشكالية قد تطرح على مستوى اليد العاملة المتخصصة، أجاب والي الولاية صحفي ''الخبر'' بأنه تمت دراسة هذه النقطة وتم الاتفاق المبدئي على فتح مركز تكوين داخلي بوحدة سوفاست لتأهيل العمال على أحدث التقنيات في تكنولوجيات إنتاج زجاج تعليب العطور ومواد التجميل، في أضخم فضاءات التصدير الدولية، ما سيمكن المنطقة الحدودية من إقلاع اقتصادي ورفع مستوى التشغيل وامتصاص البطالة. 

المصدر: جريدة الخبر
يتم التشغيل بواسطة Blogger.