أعلان الهيدر

الخميس، 7 مارس، 2013

الرئيسية مذكرة ليسانس حول واقع التأمين في الجزائر

مذكرة ليسانس حول واقع التأمين في الجزائر

مذكرة ليسانس حول واقع التأمين في الجزائر مقدمة في إطار الحصول على شهادة ليسانس في العلوم الإقتصادية تخصص نقود مالية وبنوك.

فهرس المذكرة:


المقدمة العامة

الفصل الأول: الإطار العام للتأمين
المبحث الأول: عموميات حول التأمين
المطلب الأول: معنى الخطر ومعنى مواجهته
المطلب الثاني: التطور التاريخي للتأمين ومفهومه
المطلب الثالث: مشروعية التأمين وأسسه
المبحث الثاني: مبادئ ووظائف التأمين
المطلب الأول: مبادئ التأمين وأنواعه
المطلب الثاني: سمات التأمين ومزاياه
المطلب الثالث: وظائف التأمين

الفصل الثاني: عقد التأمين وإعادة التأمين
المبحث الأول: عقد التأمين
المطلب الأول: مفهوم زعناصر عقد التأمين وأهم الهيآت القائمة به
المطلب الثاني: مصادر عمليات التأمين وأهم القضايا المعاصرة في تنظيم التأمين
المطلب الثالث: المشاكل المرتبطة بالتأمين وكيفية قياس أدائه
المبحث الثاني: إعادة التأمين
المطلب الأول: تطور ومفهوم إعادة التأمين
المطلب الثاني: عمليات إعادة التأمين وأهميته
المطلب الثالث: فن توزيع المخاطر والمعالجة المحاسبية لإعادة التأمين

الفصل الثالث: واقع التأمين في الجزائر
المبحث الأول: التطور التريخي لقطاع التأمين في الجزائر
المطلب الأول: التأمين أثناء فترة الإحتلال
المطلب الثاني: التأمين بعد الاستقلال
المطلب الثالث: الوضعية الحالية لقطاع التأمين
المبحث الثاني: واقع قطاع التأمين
المطلب الأول: المؤسسات التي تنشط في القطاع
المطلب الثاني: قطاع التأمين من خلال الأرقام
المطلب الثالث: تطور سوق التأمين في الجزائر

الخاتمة

المقدمة العامة:

يتعرض الأشخاص خلال قيامهم بنشاط ما إلى مخاطر جمة، وهذا نتيجة للارتباط الوثيق بين المخاطر والنشاط الانساني، وقد تهدد هذه المخاطر إما لشخصه أو ماله، فيحدث البعض منها بفعل الانسان، وأخرى لا دخل لإرادته فيها.
ومن هنا فالتأمين بعد ضرورة ملحة تحمي الفرد من الخسائر المادية الناشئة عن تحقيق الحوادث فهو يعد في مفهومه البسيط الحصول على الأمان في مواجهة خطر معين لتفادي نتائجه الضارة، أو على الأقل حصرها في أضيق نطاق ممكن.
وفكرة التأمين فكرة حديثة نسبيا ظهرت الحاجة إليها نتسجة لتطور الظروف الاجتماعية والاقتصادية.
كما أن دراسة التأمين لم تلقى حظها من العناية إلا في وقت متأخر، إذ بدأ الاهتمام بهذه الدراسة بعد صدور قانون التأمين الفرنسي 1930.
ونظرا لأهمية التأمين والدور الكبير الذي تؤديه رؤوس أموال التأمين في الإقتصاد القومي، ومالها من تأثير فعال في السوق المالية والمحلية، جعل بعض الدول تصدر تشريعات لتنظيم أحكام التأمين كالقانون البلجيكي الصادر في 11 جوان 1874، القانون السويسري الصادر في 02 أفريل 1907 والقانون الألماني في 30 ماي 1907 والقنون الفرنسي في 13 جويلية 1930.
أما في الجزائر فيعتبر قانون التأمين الجزائري تقنيا شاملا للتأمين، إذ نجد أنه ينظم أحكام التأمين بكافة أنواعه البري البحري والجوي.
وفي موضوعنا هذا سنتناول واقع التأمين في الجزائر، نظرا لما له من أهمية وتأثيرات هامة على الرد بصفة خاصة، وعلى الاقتصاد بصفة عامة.

لتحميل المذكرة إضغط على الرابط التالي: www.box.com/s/z2ukrl6ulkv7nhrkpo9b

يتم التشغيل بواسطة Blogger.